إدارة المدارس تقر الخطط والمعالجات التعليمية والتربوية الجديدة وتشكل لجان الاستقبال

وقفت إدارة المدارس في اجتماعها الاعتيادي يوم الإثنين 28/7/2003م على عدد من القضايا الخاصة بالمدارس، وناقشت بشكل مستفيض الخطط والمعالجات التعليمية والتربوية التي أعدت مسبقاً والمزمع تنفيذها خلال العام الدارسي القادم 2003/2004م والسبل الكفيلة بالرفع من مستوى أداء المدارس، بما يتناسب وسمعة المدارس التي أخذت تنتشر في الأوساط التعليمية والتربوية.
ومن ثم قرر المجتمعون التوسع الجديد في المباني حيث تم توقيع عقد استئجار المبنى الجديد الكائن في شارع الرباط وسينتقل إليه قسم البنين في بداية شهر سبتمبر القادم.
ويمتاز هذا المبنى بزيادة عدد فصوله وإشرافه على ميدان رياضي واسع.
كما أقر المجتمعون تشكيل لجان لاستقبال الطلاب الجدد متخذين عدداً من الوسائل والإجراءات التي بدورها سيتم ترشيح الطالب الجديد للدراسة في المدارس، بعد اجتياز اختبار القبول بنجاح.
وقامت الإدارة بتشكيل لجان لاستقبال ومقابلة المدرسين الراغبين في العمل لديها، واضعة بعين الاعتبار الكفاءة والخبرة السابقة واجتياز مقابلة الإدارة والموجهين بنجاح، ومن ثم سيخضع المقبولون لدورة تربوية تنشيطية الغرض منها تثبيت المفاهيم التربوية وإعادتها إلى الذاكرة ليتم مراعاتها عند التدريس.
ويكتسب هذا الاجتماع أهميته كونه يأتي بداية العام الدراسي الجديد الذي بدأ بحضور المدرسين وتقيدهم بالدوام الرسمي من يوم السبت 26/7/2003م بعد إجازة استمرت شهراً كاملاً.
وكان الإداريون والمشرفون على العملية التعليمية والتربوية في المدارس قد أعدوا في وقت سابق دراسة تقييمية للعام الدراسي السابق استندوا فيها على الاستبيانات التي وزعت للطلاب والعاملين في المدرسة بعد تفريغها ووضع إحصاء دقيق لها.
وهذا كله يأتي بغرض الارتقاء بالعملية التعليمية والتربوية في المدارس إلى الأفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.